طباعة المقال

أول دولة عربية توافق على إعطاء الجرعة الثالثة للقاح ضد كورونا

أخبار مكناس 24 / هيئة التحرير

أعلنت وزارة الصحة العامة القطرية اليوم الأحد ، عن اطلاق إعطاء جرعات معززة من اللقاحات المعتمدة بالبلاد “فايزر- بيونتيك” و”موديرنا” ضد فيروس كورونا (كوفيد- 19) ، اعتبارا من يوم الأربعاء المقبل.

وأفادت الوزارة بأن هذه الجرعات الثالثة ، تهم الأفراد الأكثر عرضة لمخاطر ،فيروس كورونا ، الذين تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح قبل أكثر من ثمانية أشهر.

وكانت الوزارة قد وافقت في اواخر غشت الماضي ، على إعطاء جرعة ثالثة من لقاحي التطعيم ضد فيروس كورونا (كوفيد -19) “فايزر- بيونتيك” و”مودرنا” ، للأشخاص الذين يعانون من ضعف في المناعة ، حيث تبين أن جرعتين لا تكفي لتحفيز مناعتهم ضد الفيروس.

وأوضحت الوزارة، في بيان لها ، أنه سيتم التركيز في هذه المرحلة خلال الأشهر الأولى من الحملة من برنامج التطعيم ، على الأفراد الأكثر عرضة للمضاعفات الخطيرة للعدوى، وتشمل الأشخاص ما فوق عمر 65 عاما ، والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة ، التي من شأنها أن تزيد من خطر الإصابة بمضاعفات شديدة في حال الإصابة بالفيروس ، بالإضافة إلى العاملين في الصفوف الأولى ، منهم اطر الرعاية الصحية .

وأشارت الوزارة إلى أن هذا الإجراء يأتي تماشيا مع الأدلة السريرية التي ظهرت مؤخرا ، وتدعم وجود تأثير وقائي إضافي للجرعة المعززة من اللقاح ، والتي تبين أحدث الأدلة السريرية أنه بالنسبة لمعظم الأفراد ، فإن المناعة الوقائية التي اكتسبوها من سلسلة التطعيم الأولية ضد كورونا ، تنخفض تدريجيا بعد مرور ثمانية أشهر، وينطبق ذلك بشكل خاص على حالات العدوى الخفيفة إلى المتوسطة.
وأبرزت الوزارة بهذا الخصوص أن الجرعة المعززة من لقاح التطعيم ضد كورونا ، ستفيد الأفراد من خلال زيادة مستويات الأجسام المضادة للفيروس لديهم بشكل كبير ، ورفع مستويات الحماية ضد المتحورات المختلفة من الفيروس ، بما في ذلك متحور دلتا لعدة أشهر قادمة ، مؤكدة أن الجرعات المعززة اثبتت أنها آمنة وليست لها آثار جانبية خطيرة.
وقالت الوزارة، إن الجرعات المعززة ستكون متاحة اعتبارا من يوم الأربعاء، أي بعد ثمانية أشهر من تلقي المجموعة الأولى من الأفراد الأكثر عرضة لمخاطر كوفيد في قطر للجرعة الثانية مذكرة ، أنه تم حتى الآن تطعيم 78 في المائة من إجمالي السكان في قطر بشكل كامل ، وهو ما يعد واحدا من أعلى معدلات التطعيم على مستوى العالم.

المصدر و.م.ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *