طباعة المقال

الأمم المتحدة تدعو لمواجهة ارتفاع أسعار الوقود باتخاذ هذه الإجراءات

أخبار مكناس24 / هيئة التحرير

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الاثنين، إلى زيادة الاستثمار في الطاقة المتجددة لمواجهة ارتفاع أسعار الوقود. مؤكدا أن تحقيق انتقال عادل ومنصف للطاقة يمثل أحد أكبر التحديات التي تواجه العالم.

وأوضح غوتيريش، خلال اجتماع مجلس إدارة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، أن الكوارث المناخية والارتفاع الهائل في أسعار الوقود أوضحت بجلاء الحاجة الملحة إلى “إنهاء إدماننا العالمي على الوقود الأحفوري”. مشددا على أهمية الاستثمار في مصادر الطاقة المتجددة، وبناء القدرة على الصمود، وتوسيع نطاق التكيف.

وقال الأمين العام الأممي إن مصادر الطاقة المتجددة هي “المسار الوحيد الموثوق” في سبيل تحقيق أمن حقيقي واستقرار الأسعار في مجال الطاقة، وفرص العمل المستدامة. مؤكدا على ضرورة أن تزيد حصة مصادر الطاقة المتجددة في توليد الكهرباء العالمية من حوالي 30 في المائة اليوم إلى أكثر من 60 في المائة في عام 2030 و90 في المائة في عام 2050.

وأضاف غوتيريش “يجب على القادة في قطاع الأعمال وكذلك الحكومات التوقف عن التفكير في مصادر الطاقة المتجددة كمشروع بعيد عن المستقبل. لا يمكن أن يكون هناك مستقبل بدون مصادر الطاقة المتجددة”.

وأشار إلى أن الحكومات تنفق كل عام حوالي نصف تريليون دولار لخفض سعر الوقود الأحفوري بشكل مصطنع “أكثر من ثلاثة أضعاف ما تحصل عليه مصادر الطاقة المتجددة”. قائلا “إذا قمنا بتوجيه هذه الموارد والإعانات إلى مصادر الطاقة المتجددة، فإننا لا نكتفي بخفض الانبعاثات؛ كما أننا نخلق المزيد من الوظائف اللائقة والخضراء”.

وخلص إلى أهمية مضاعفة الاستثمارات العامة والخاصة في مصادر الطاقة المتجددة إلى ثلاثة أضعاف على الأقل. مبرزا أن “التكاليف الأولية للطاقة الشمسية وطاقة الرياح تمثل 80 في المائة من التكاليف المتكبدة على مدى العمر – مما يعني أن الاستثمارات الكبيرة اليوم ستجني مكافآت أكبر غدا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.