طباعة المقال

الأمن يداهم مقاهٍ للقمار بأحياء متفرقة في فاس

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، نهاية الأسبوع المنصرم، من مداهمة عدد من المقاهي والأماكن العمومية التي جعل منها مالكوها فضاءات تستقطب أشخاصا من أجل لعب القمار وتنظيم الرهان على سباق الخيول بدون رخصة.

وكانت عناصر الشرطة، وفقا لما أورده مصدر أمني لهسبريس، قد باشرت عمليات المراقبة التي تمت من خلالها مداهمة 12 مقهى بأحياء متفرقة بمدينة فاس حولها أصحابها إلى فضاءات تستغل في تنظيم الرهان بدون رخصة باستعمال أجهزة رقمية، مبرزا أنه جرى خلال هذه التدخلات ضبط مخالفات عديدة لا تحترم شروط السلامة الصحية التي تفرضها حالة الطوارئ الصحية.

وأوضح المصدر ذاته أن هذه العمليات الأمنية أسفرت عن توقيف مسيري هذه المقاهي وحجز وسائل ومعدات وأجهزة تلفاز تستعمل في تتبع وتنظيم الرهان بدون ترخيص، موردا أنه جرى إيداع 6 مسيرين تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة؛ وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضايا، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

وتأتي هذه العمليات الأمنية، في سياق التفاعل الإيجابي مع جميع الشكايات والوشايات ذات الصلة، سواء تلك الواردة بشكل مباشر على مصالح الشرطة بولاية أمن فاس أو المنشورة عبر مختلف وسائل التواصل والإعلام، مضيفا أن هذه التدخلات الأمنية تبقى متواصلة لمحاربة هذا النوع من السلوكات غير القانونية.

أخبارمكناس24/عن هسبريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *