طباعة المقال

“الأولى” تعزز في رمضان ريادتها في الدراما والأخبار والبرامج الوثائقية

هيئة التحرير/ الرباط

في سياق من المنافسة الشديدة، تعد ثمرة انفتاح المشهد السمعي البصري الوطني على عرض متنوع من القنوات الفضائية يتجاوز 1200 قناة، استطاعت “الأولى”، القناة التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، تعزيز موقعها، خلال رمضان الحالي، باعتبارها القناة العائلية المغربية الرائدة في الدراما والأخبار والبرامج الوثائقية، وذلك بفضل برمجة استثنائية و100 % مغربية لكل أفراد الأسرة.

وفي هذا الشأن، أبرزت إحصائيات نسب المشاهدة، أن قناة “الأولى”، مستمرة في تسجيل تقدم واضح في نسب المشاهدة، بفضل حرصها على تطوير برامجها وإنتاجاتها وتقديم الأفضل لمشاهديها سنة بعد سنة، فعرفت حصتها من نسب المشاهدة، مجددا، مؤشرات أداء ناجحة، خلال الأيام العشرة الأولى من رمضان الجاري، منها تسجيلها، خلال وقت الإفطار، تقدما متوسطه 34 في المائة مقارنة مع السنة الماضية، بفضل برمجتها التي تتسم بالغنى والتنوع والتوازن بين الأجناس.

وتبرز المؤشرات ذاتها أن “الأولى” تعد المصدر الأول للأخبار، إذ يشاهد نشراتها 05 ملايين من المغاربة، وبلغت أعلى نسبة مشاهدة لنشرة الأخبار الرئيسية خلال رمضان الحالي 37.4 في المائة من نسبة المشاهدة.

وتوجد “الأولى”، كذلك، في الصدارة بالمغرب في مجال الدراما، ويعد مسلسل “بنات العساس” الوحيد الذي يجمع 07 ملايين مشاهد حول الشاشة، وبحصة مشاهدة تصل إلى 46.1 في المائة، كما أن القناة متصدرة على شبكة “اليوتوب” بالمغرب، باحتلالها الرتبة الأولى، علاوة على رتب متقدمة ببعض دول المنطقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *