طباعة المقال

الداخلية تستثني الصحافيين حاملي البطاقة المهنية من حظر التنقل الليلي

استثنت وزارة الداخلية الصحافيات والصحافيين حاملي بطاقة الصحافة المسلمة من طرف المجلس الوطني للصحافة، من قرار حظر التنقل الليلي، حسب ما كشفه المجلس الوطني للصحافة، الذي أكد أن هذا القرار جاء بناءا على المراسلة التي بعث بها رئيس المجلس إلى وزير الداخلية يطالب فيها بمراجعة القرار المتعلق بشأن حالات الاستثناء خلال حظر التنقل الليلي، ليشمل كل الصحافيين حاملي بطاقة الصحافة.

وأوضح بلاغ للمجلس، أنه تم استثناء الصحافيات والصحافيين، حاملي بطاقة الصحافة، المسلمة من طرف المجلس الوطني للصحافة، من قرار حظر التنقل الليلي، لإتاحة الفرصة لهم للقيام بواجبهم المهني.

واسترسل البلاغ، أنه يجب تقديم لائحة للمصالح المختصة في الولايات والعمالات، من طرف المقاولة، تتضمن اسماء الصحافيات والصحافيين الذين سيشتغلون خلال فترة حظر التنقل الليلي، مرفقة بنسخة من بطاقة الصحافة.

وذكر المجلس الوطني للصحافة خلال ذات البلاغ، بالموقف الذي عبر عنه في الرسالة المشار إليها أعلاه، منوهاً بالمجهودات التي يبذلها الجسم المهني، من ناشرين وصحافيين ومختلف فئات العاملين في الصحافة، لمواصلة أداء رسالته النبيلة، رغم كل الظروف الصعبة، الناتجة عن ظروف حالة الطوارئ الصحية.

كما أهاب المجلس الوطني للصحافة بكل المنتمين لهذا الجسم الصحافي، بالاستمرار في بذل هذه الجهود، في إطار المبادئ الأخلاقية والمهنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *