طباعة المقال

الرئيس الأمريكي يتسبب في صدمة جديدة للبوليساريو والإعلام الجزائري

أخبار مكناس 24 / هيئة التحرير

حذف الرئيس الأمريكي جو بادين، اليوم الأربعاء، خريطة عالمية كانت تظهر أقاليم الصحراء المغربية مبتورة من تراب المملكة.

وسارعت وسائل إعلام انفصالية وجزائرية، منها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، إلى “الاحتفاء” بتغريدة الرئيس الأمريكي التي نشرها على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن، مساء الثلاثاء، في تغريدة على موقع (تويتر)، أن الولايات المتحدة تبرعت بـ110 ملايين جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس “كورونا” إلى أكثر من 60 دولة حتى الآن، مرفقا تغريدته بصورة لخريطة العالم تظهر خريطة المغرب مبتورة من صحرائه.

وحسب ما أورده موقع هسبريس الإلكترونية، من مصادر مطلعة، أن ما وقع هو عبارة عن “خطأ لدى فريق بايدن المشرف على حسابه”، ولم تستبعد أن يكون الفريق اعتمد على منظمة الصحة العالمية التي تفصل في مواقعها الرسمية المغرب عن صحرائه؛ بالنظر إلى اعتمادها على معطيات الأمم المتحدة.

وقال جيروم شيرمان، الناطق الرسمي باسم السفارة الأمريكية بالمغرب، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إنه لا يتوفر على معطيات حول حيثيات نشر وحذف خريطة المغرب المبتورة؛ لكنه أشار إلى موقع وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، المعروفة اختصارا بـ”سي أي أي”، الذي ينشر إلى اليوم عبر موقعه الرسمي خريطة المغرب كاملة متضمنة الصحراء المغربية.

كما أشار الناطق الرسمي باسم السفارة الأمريكي، في تصريحه لهسبريس، إلى تصريحات جوي هود مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط، منذ أيام من العاصمة الرباط، والتي أكد من خلالها أنه ليس هناك أي تراجع في موقف الإدارة الأمريكية من الاعتراف بمغربية الصحراء.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية اعتمدت، بتاريخ 12 دجنبر 2020، خريطة رسمية جديدة للمملكة تضم أقاليم الصحراء المغربية، وجرى ذلك خلال مراسم أقيمت في سفارة واشنطن بالرباط.

وأعلن ديفيد فيشر، السفير الأمريكي السابق بالرباط، أن هذه الخريطة “هي التجسيد المادي لإعلان الرئيس ترامب الجريء، الذي اعترف فيه بسيادة المغرب على الصحراء، قبل أن يوقع الخريطة الرسمية الجديدة لدى الحكومة الأمريكية للمملكة المغربية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *