طباعة المقال

الكوديم يوسع الفارق عن كوكبة المطاردة بأربع نقاط.

أخبار مكناس 24 / متابعة محسن الاكرمين

قد تبدو مباراة النادي المكناسي ضد فريق سريع وادي زم سهلة المنال، لكنها بحق على أرضية الملعب الشرفي اليوم بمكناس، كانت مباراة من السهل الممتنع. فبعد توقف دام زُهَاءَ شهرين، عادت عجلة البطولة الاحترافية الثانية للملاعب، وهذا المعطى كان له من التخوف الكبير على نتيجة هذه المباراة والأداء، حيث كانت الحيطة من قبل الفريقين.

في الشوط الأول امتلك لاعبو النادي المكناسي الكرة بامتياز، واحتلوا اللعب في النصف الثاني (للملعب) لفريق وادي زم، لكن كل المحاولات لم تعط ثمارها بالتهديف، غير كرة قوية ارتطمت بالعارضة. فيما لاعبو سريع وادي زم، فقد كانوا يلعبون على أقل الخسائر وهو تحقيق نتيجة التعادل، مما جعلهم يحتلون وسط الميدان، ويتكتلون في الدفاع عن مرماهم. لكن قبل نهاية الشوط الأول استطاع اللاعب (إدريس عبدي) من تسجيل هدف السبق للكوديم، وبهذا النتيجة كانت صافرة الحكم لتنهي تنافس الجولة الأولى.

في الشوط الثاني، شوط المدربين، كانت خطة فريق سريع وادي زم العودة بالنتيجة نحو التعادل، حيث مارسوا نوعا من الضغط الخفيف، دون تشكيل تخوفات على المرمى. وضد مجريات اللعب، كان هنالك خطأ قاتل في الدفاع المكناسي، وفي تموضع الحارس اللاعب (رضا بوناكة) المتقدم، مما تأتى لفريق سريع وادي زم من تسجيل هدف التعادل.

لكن عزيمة لاعبي الكوديم وطموحهم العلوي في التنافس على الصعود، جعل الفريق يمارس ضغطا متتاليا على دفاعات فريق سريع وادي زم، وكان هذا التحرك نتيجة التغييرات التي أجراها المدرب عبد العزيز الدنيني في تطعيم الفريق بتشكيلة من البدلاء والتي كانت بحق موفقة. وبطريقة اللاعبين الكبار عاد اللاعب (إدريس عبدي) من تسجيل هدف بالروعة بما كان، حيث اهتزت مدرجات الملعب لهذا الهدف المتميز، مما جعله في هذه المباراة يحتل أحسن لاعب، ورجل الإنقاذ والفوز.

فيما تبقى من الوقت البدل الضائع (6د)، مارس لاعبو فريق وادي زم ضغطهم المتوالي في سبيل تحقيق هدف نتيجة التعادل، لكن الحكم (عز الدين أبو الفيض / ع العيون الساقية الحمراء)، كانت صافرته تعلن فوز الكوديم على فريق سريع وادي زم بحصة (2-1). فيما كان التحكيم في المستوى المطلوب، وحضور الجماهير كان غفيرا ( تقريبا عشرة آلاف) كما كان متوقعا قبل المباراة، ومن المنتظر أن تلعب الكوديم مساء يومه الأربعاء بالملعب الشرفي بمكناس (كما وردتنا من أخبار غير أكيدة ) أمام فريق الاتفاق المراكشي، والذي يحتل الرتبة (13) برصيد نقاط (15) وانهزم بعقر الدار برسم الجولة (16) أمام شباب المسيرة بحصة (3-0).

بختم هذه الجولة (16) بات رصيد الكوديم من النقاط (33ن)، وقد فاز ب(10) مباريات، وتعادل في (3)، وانهزم في (3)، وحقق فارق التهديف (+6) ، ويحتل النادي المكناسي المركز الأول بفارق أربع نقاط عن الصف الثاني، و هي الرتبة التي يتقاسمها كل من فريقي الدفاع الحسني الجديدي (29ن) والكوكب المراكشي (29ن).

error: تحذير