طباعة المقال

النيابة العامة تفتح تحقيقا في “تحريض” رئيس جماعة لوطا على خرق الطوارئ الصحية

قررت النيابة العامة بالحسيمة، اليوم الخميس، فتح بحث في موضوع تدوينة رئيس جماعة لوطا، مكي الحنودي، والتي قال فيها إنه يرخص للسكان بالتجول بالمناطق التابعة للجماعة القروية، التي يرأسها بارتياد المقاهي في ليالي رمضان المقبل، وذلك خلافا لما قررته السلطات العمومية، من منع للتنقل الليلي.

وفي هذا السياق، أعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة، أن النيابة العامة قررت فتح بحث في موضوع تدوينة “تحرض الغير على مخالفة قرارات السلطات العمومية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية”.

وأفاد بلاغ لوكيل الملك أن هذا القرار جاء “تبعا لتداول تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعي، يرخص فيها صاحبها للسكان بالتجول بالمناطق التابعة للجماعة القروية التي يرأسها وارتياد المقاهي من الفطور إلى الساعة الحادية عشرة ليلا خلال شهر رمضان، بعد أن قررت السلطات المختصة حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني ابتداء من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا في إطار التدابير الاحترازية لتفادي انتشار وباء “كوفيد 19″، والتي تم اتخاذها بمناسبة شهر رمضان”.

وأضاف البلاغ أنه “وبالنظر إلى كون الفعل المذكور يجرمه القانون، ويتمثل في تحريض الغير على مخالفة قرارات السلطات العمومية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية، فقد قررت النيابة العامة بالحسيمة فتح بحث في الموضوع بتاريخ يومه، عهد بإنجازه إلى المركز القضائي للدرك الملكي بالحسيمة”.

وأكد المصدر ذاته أنه “فور انتهاء البحث سيتم ترتيب الآثار القانونية على ضوء نتائجه”.

وكتب المكي حنودي، رئيس جماعة لوطا، في حسابه الشخصي بـ”الفايسبوك”، “سكان جماعة لوطا الأعزاء والعزيزات، بصفتي رئيسا لجماعة لوطا وضابطا للشرطة الإدارية، حسب القوانين والأنظمة الجاري بها العمل، أرخص لكم بالتجول بتراب جماعة لوطا وارتياد المقاهي، من الفطور إلى الساعة 11 ليلا خلال شهر رمضان”.

وحث رئيس الجماعة المثير للجدل، السكان على الالتزام ببعض الإجراءات الاحترازية الضرورية. وختم تدوينته بالقول: “بيننا وبين الحكومة، المحكمة الإدارية المختصة”.

المصدر / اليوم24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *