توقيع اتفاقية شراكة بين “طاقة المغرب” وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية UM6P

عبد اللطيف نبيه26 مايو 2023آخر تحديث :
توقيع اتفاقية شراكة بين “طاقة المغرب” وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية UM6P

أخبار مكناس 24 / هيئة التحرير

طاقة المغرب، أول مُنتج خاص للكهرباء في المغرب، تفخر بالإعلان عن شراكتها مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P). تهدف هذه الشراكة إلى تعزيز أنشطة التكوين وتطوير المهارات والبحث المستمر في مجال الطاقة، من خلال تسريع الانتقال الطاقي، والترويج لنماذج جديدة لتطوير الطاقة المستدامة.

في إطار هذا التعاون، ستشارك جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية خبراتها ومواردها من خلال قسم التدريب التنفيذي، الذي يلعب دورًا رئيسيًا في تعزيز المهارات والمعرفة المتخصصة. سيتمكن مهنيو قطاع الطاقة من الاستفادة من برامج تدريب متطورة تهم بالأساس مختلف مصادر الطاقة ، بما في ذلك الطاقات المتجددة مثل الطاقة الشمسية ، الريحية والمائية ، فضلاً عن المجالات الناشئة مثل الهيدروجين الأخضر.

بالإضافة إلى التدريب والبحث، تلتزم المؤسستان بإقامة حوار دائم، وتشجيع تبادل المعارف والخبرات، وكذا التركيز على نقل المعارف وتبادل المعلومات بشأن الممارسات المُثلى في مجال رسملة مصادر الطاقة. وسيتم إنشاء منصات للتعاون لتمكين فاعلي القطاع الرئيسيين من مشاركة خبراتهم وتبادل الأفكار وتعزيز المبادرات المبتكرة.

.
ستسمح هذه الشراكة أيضا بتطوير موسوعات تقنية تعاونية، لنقل المعارف وتعميم الممارسات الفضلى. كما أن خبرة جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في مجال تطوير المساق التعليمي الهائل المفتوح عبر الإنترنت (MOOC) والدورات التدريبية عبر التعليم الالكتروني، ستسهل رقمنة الخبرة التقنية لشركة “طاقة المغرب”، لتوفر بذلك محتوى تعليمي ذو جودة عالية، عن بعد باستخدام الوسائط المتعددة وعلى نطاق واسع.

وحول هذه الشراكة، أعرب السيد عبد المجيد عراقى حسيني، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة “طاقة المغرب”، عن حماسه بمناسبة الإعلان عن هذه الشراكة مؤكدا أن» هذا التعاون مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية يشكل خطوة هامة في مهمتنا لتطوير ومشاركة خبرتنا كفاعل في مجال الطاقة، إلى جانب تعزيز البحث في مهن الطاقة الجديدة «.

ومن جانبه صرح السيد هشام الحبتى رئيس جامعة محمد السادس للفنون التطبيقية قائلا : “يسعدنا العمل معًا لتطوير مهارات جديدة وتعزيز الابتكار ومواجهة التحديات الحالية والمستقبلية لقطاع الطاقة في المغرب وأفريقيا. هذا التعاون هو التزام راسخ بتوحيد جهود مؤسستينا لضمان التكامل وخلق دينامية لتطوير برامج تكوين ذات جودة عالية في مجال الطاقة. “

بشأن شركة طاقة المغرب :

تعتبر «شركة طاقة المغرب» أول منتج خاص للكهرباء في المغرب، وتواكب منذ أزيد من 25 سنة القطاع الطاقي الوطني. وقد تأسست الشركة عام 1997، وتعد ثمرة إرادة المملكة المغربية لتعزيز مزيج الطاقة للحصول على الموارد اللازمة للتصنيع والنمو الاقتصادي.
هذا وتدير «شركة طاقة المغرب» أكبر محطة حرارية مستقلة بالفحم في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط. وهي بنية تحتية صناعية تتألف من 6 وحدات، تبلغ قدرتها الإجمالية 2056 ميغاواط وتصنف ضمن الربع الأعلى لأفضل المحطات الكهربائية في العالم وفقًا لمقارنة عالمية لمحطات حرارية ذات الحجم المماثل.
وقد تم إدراج «شركة طاقة المغرب» في بورصة الدار البيضاء منذ دجنبر 2013، وتساهم في تلبية حوالي %40 من الطلب الوطني على الكهرباء مقابل 19% من القدرة المثبتة، وتحتل موقعًا مرموقًا كمشغل طاقي في المغرب من حيث الخبرة والتخصص.

جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية حول
جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية هي جامعة مغربية غير ربحية ترتكز على أنشطة البحث. يقع حرمها الرئيسي بابن جرير بالقرب من مراكش مع فروع بكل من الرباط والعيون. الجامعة هي مؤسسة موجهة نحو البحث التطبيقي والابتكار وتلتزم بالتنمية الاقتصادية والبشرية مع التركيز على إفريقيا.
تمنح جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية الأولوية للبحث والابتكار بالمغرب وإفريقيا مع التركيز على مواضيع مثل التصنيع، الأمن الغذائي، التنمية المستدامة، المناجم، العلوم السلوكية والاجتماعية.
تضم الجامعة عددا مهما من المدارس ومعاهد البحث التي تشمل مجالات العلوم والتكنولوجيا (الفلاحة، المناجم، الطاقة، الطب، الكيمياء، المعلوميات …)، العلوم الاجتماعية وإدارة الأعمال.
استقبلت الجامعة أول دفعة من الطلاب سنة 2013 قبل افتتاحها رسميا يوم 12 يناير 2017. ومنذ ذلك الحين، تطورت الجامعة بشكل كبير لتصبح مؤسسة للبحث من المستوى العالي ومخصصة للتعاون بين إفريقيا وبقية العالم. وفي هذا السياق، أقامت جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية العديد من الشراكات مع جامعات إفريقية، أوروبية، آسيوية وأمريكية.

الاخبار العاجلة