طباعة المقال

جهة فاس مكناس تعزز توجهها الصناعي (وزير)

أخبارمكناس24/ فاس

قال وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، مولاي حفيظ العلمي، اليوم الاثنين بفاس، إن جهة فاس مكناس تكرس يوما بعد يوم سعيها الى التموقع كقطب صناعي.

وأبرز الوزير خلال حفل توقيع اربع اتفاقيات شراكة لدعم تنافسية الجهة بقيمة مليار درهم، أن الجهة ما فتئت تكرس توجهها الصناعي حيث مكن نسيجها الانتاجي من خلق أزيد من 20 مليار درهم كرقم أعمال، وأزيد من 6، 3 مليار درهم كقيمة مضافة و3، 3 مليار درهم من الصادرات عام 2018.

وسجل العلمي المقاربة التشاركية المعتمدة على مستوى الجهة بما يعكس التكامل بين الرؤية الاستراتيجية القطاعية الوطنية والرؤية الترابية الجهوية.

وذكر بأن الوزارة باشرت التنزيل الجهوي لاستراتيجيتها الصناعية وأن جهة فاس مكناس أعدت واعتمدت مخطط تنميتها الجهوية مضيفا أن التماثل بين الرؤيتين أفضى الى التوقيع على أول عقد برنامج بين الدولة والجهة، عام 2019، حيث تصل مساهمة الوزارة الى 237 مليون درهم.

وأشار الى أن العقد البرنامج ينص على تفعيل عدة مشاريع من بينها انشاء منطقة للتسريع الصناعي بعين الشكاك وتهيئة وتسويق وتدبير الحضيرة الصناعية لفاس سايس ومشروع احداث تكنوبارك بفاس وبناء فضاء للمعارض وتهيئة المنطقة الصناعية لعين الشكاك.

ومن جانبه، أوضح رئيس مجلس الجهة، امحند العنصر، أن تحسين الجاذبية الاقتصادية لتراب الجهة ودعم القطاعات الانتاجية والهوض بالتشغيل على مستوى جهة فاس مكناس، تشكل أهداف استراتيجية ليس فقط لمخطط التنمية الجهوية بل أيضا ضمن أولويات برامج المجلس الجهوي.

وقال ان مجلس الجهة يضطلع بدور رائد في تعزيز جميع المبادرات الرامية الى تطوير المناطق الصناعية ومجمل المشاريع الموجهة نحو تحسين مناخ الأعمال ودعم المقاولات وخلق مناصب الشغل.

يذكر أن الاتفاقيات الموقعة تهدف الى انجاز العديد من المشاريع ذات الطابع الجهوي، قصد تزويد الجهة ببنيات قادرة على جذب أنشطة صناعية جديدة وخدمات وضخ استثمارات كبرى تعزز تنافسية الجهة على الصعيد الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!