طباعة المقال

مكناس..تنظيم ندوة علمية حول الحق في الماء ومتطلبات الحماية

أخبار مكناس 24 / حسن الجبوري

بفضاء كلية الحقوق بمكناس نظم مختبر الدراسات والأبحاث القانونية والسياسية والدولية بتنسيق مع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة فاس-مكناس ندوة علمية حول موضوع “الحق في الماء ومتطلبات الحماية” باعتباران الموضوع يندرج تحت حق العيش والحياة الكريمة.

الندوة استقطبت نخبة من الدكاترة المختصين والمهتمين وطلبة تخصصات الماستر والدكتوراه بالإضافة إلى فعاليات المجتمع المدني ووسائل الإعلام.

استهلت الندوة بكلمة السيد عبد الغني بوعياد عميد كلية الحقوق والتي أكد فيها على أهمية احتضان الجامعة لها الحدث العلمي المتميز الذي يتطرق لموضوع له أهميته الوجودية باعتبار ارتباطه بالحياة المرتكزة على قدسية واحقية الوصول للماء الذي يعد حقا من حقوق الإنسان بالإضافة الى ارتباطه بالتنمية بكل مجالاتها الاجتماعية والاقتصادية مشيرا إلى أن الاستغلال والاجهاد المجحف للماء يعتبر من أخطر الإشكالات المهددة لاستدامة العيش والاستقرار.

وعبرت كلمة السيد عبد الرحمان العمراني رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة فاس مكناس عن تثمين هذا الحدث العلمي المنظم من طرف كلية الحقوق معتبرا أن الإشكالات التي يطرحها مشكل ندرة الماء تنعكس سلبا على الأوضاع الاجتماعية بسبب التحديات المطروحة على مستوى التغيرات المناخية المرتبطة بالجفاف الغير المسبوق الذي يتعرض له المغرب بالإضافة إلى الإجهاد المائي الذي نعيشه اليوم بسبب الاختلالات المرتبطة بطرق الاستغلال وبشح الموارد المائية وتأثيرات الجفاف.

ممثل مختبر الدراسات والأبحاث القانونية أكد ان محاور الندوة تشكل موسوعة فكرية وعلمية راصدة لموضوع الحق في الماء المرتبط أساسا بالحق في الحياة خصوصا مع أهمية الدور الاستراتيجي الذي يلعبه الماء على كل المستويات الحياتية والتنموية والاجتماعية والاقتصادية معتبرا أن مخاطر الهدر والإجهاد المائي يشكلان تحديا حقيقيا للجميع. بحكم واقع الندرة والهدر المائي مما يتطلب فتح نقاش مسؤول حول طرق استدامة الموارد المائية وديمومتها بالمغرب

الدكتور خالد الغازي استهل كلمته بالدواعي الدافعة لاختيار موضوع الحق في الماء ومتطلبات الحماية كمدخل لتنزيل وتفعيل اتفاقية الشراكة بين الجامعة واللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة فاس مكناس خصوصا على مستوى التوعية الحقوقية بموضوع الماء المرتبط بالسلم الاجتماعي والتنموي المرتكزان أساسا على حسن التدبير والحكامة والتحسيس التواصل ذو البعد الإنساني والبيئي المتجاوز للإشكالات المرتبطة بالهدر المائي وبالتغيرات المناخية الحاصلة التي تفرض إرساء الحلول العملية والعلمية المحققة للسلم الاجتماعي الذي يعد الماء أحد مرتكزات استمراريته.

عروض الدكاترة والمختصين والتي أغنت وعمقت النقاش حول الاستدامة المائية وديمومتها والتحديات المطروحة المرتبطة بالأمن الغذائي والاستقرار الاجتماعي خصوصا مع النمو الديموغرافي وتوالي سنوات الجفاف التي عمقت من محدودية الموارد المائية بالمغرب بحيث طالت عروضهم العلمية والقيمة والعميقة مواضيع:

·       الحق في الماء الأسس والتحديات من طرف الدكتور محمد البزار الأستاذ بكلية الحقوق بمكناس.

·       مطلب الحق في الماء وشروط الحكامة المائية من طرف الأستاذ محمد الديش عضو اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان والمنسق الوطني للائتلاف المدني من أجل الجبل.

·       الحكامة المائية على مستوى تدبير الماء بالمغرب لمواجهة التغيرات المناخية من طرف السيد محمد العمراني أستاذ بالمدرسة الوطنية الفلاحية بمكناس.

·       التدبير المستدام للمياه الجوفية بالمغرب التجارب والحلول والمقاربات المحلية بمساهمة كل من الدكتورة البوزيدي زهور والدكتور عبد الوهاب النجاري من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمكناس.

·       التدبير والتخطيط للموارد المائية بحوض سبو من طرف السيد السرغيني نور الدين رئيس مصلحة التواصل والتعاون بوكالة الحوض المائي سبو.

وقد اديرت النقاشات العلمية والحقوقية للندوة بكفاءة عالية من طرف الدكتورة الزهرة اللهيوي باعتبارها رئيسة الندوة حيث استطاعت أن تضفي على اللقاء لمسة الحنكة التدبيرية والمعرفية لفقراته سواء على مستوى التمكن الأكاديمي أو على مستوى التدبير الزمني للعروض مما أضفى على الندوة بعدا معرفيا وعلميا مكن الحضور والطلبة من  امتلاك الوعي بأهمية الحفاظ على الماء واستدامته بالإضافة إلى تلمك آليات التشخيص والحفاظ على الماء عبر التدبير المندمج والعقلاني لكل الاستعمالات المرتبطة به

error: تحذير