طباعة المقال

مكناس..تنفيذا لأمر أمير المؤمنين الملك محمد السادس أقيمت بمسجد محمد السادس صلاة الاستسقاء طلبا للغيث

أخبار مكناس 24 / متابعة عبداللطيف نبيه

تنفيذا لأمر أمير المؤمنين الملك محمد السادس أقيمت، صباح اليوم الجمعة فاتح دجنبر الجاري، بمسجد محمد السادس ، صلاة الاستسقاء طلبا للغيث، بحضور عامل عمالة مكناس السيد عبدالغني الصبار مرفوقا برئيس المحكمة الابتدائية بمكناس ورئيي مجلس عمالة مكناس ورئيس جماعة مكناس ، وعدد من الشخصيات العسكرية والمدنية.

وقد انطلق الموكب من أمام مقر عمالة مكناس الذي يتقدمه العشرات من جموع المؤمنين، بما في ذلك أطفال وطلبة الكتاتيب القرآنية و الأئمة المرشدين والمرشدات التابعين لمندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية بمكناس. اجتمعوا في جو من الخشوع،  في اتجاه المسجد سيرا على الأقدام، طالبين من الباري جلت قدرته بأن يرسل السماء مدرارا، والتوبة والإستغفار لله عز وجل والدعاء بأن يسقي عباده وبهيمته وينشر رحمته، ويحيي بلده الميت، سيرا على نهج النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، كلما انحبس المطر على الأمة.

وقد أدت جموع المصلين  صلاة الاستسقاء في جو من الخشوع والرهبة، متضرعين، خاشعين مبتهلين بأن يتجلى علينا سبحانه بجماله كما تجلى علينا بجلاله وأن يجعل لنا من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا.  وتوجهوا بأكف الضراعة إلى الباري عز وجل، بأن يمطر بلادنا بشآبيب رحمته، وأن يسقي بهيمته، وأن يستدر بجوده وعطائه وغيثه، حيث استمع المصلون بعد أداء صلاة الاستسقاء إلى خطبة الإمام الاستاذ حمو أورمو عضو المجلس العلمي بالحاضر الإسماعيلية مكناس . التي تركزت على إقامة صلاة الاستسقاء في كل مرة يرى فيها انقطاع المطر، تأسيا بالسنة النبوية الشريفة وتحقيقا لرحمة الله وجوده وعطائه. ويأتي هذا العمل استجابة لقول الله تعالى “ادْعُونِي أَستجِب لَكم” وأيضا “اسْتغفروا ربّكم إِنّه كان غفارا يرسِلِ السماءَ عليكم مدرارا”.

error: تحذير