طباعة المقال

وزارة الداخلية توجه مراسلة لعمدة فاس تطلب توضيحات حول خروقات واختلالات شابت مباريات التعيين في مناصب المسؤولية بالجماعات والمقاطعات التابعة لها.

أخبارمكناس24/ الزنقة20

وجهت وزارة الداخلية صفعة قوية لعمدة مدينة فاس، والقيادي بحزب العدالة والتنمية، إدريس الأزمي الإدريسي، بعدما وجهت له مراسلة لطلب توضيحات حول خروقات واختلالات شابت مباريات التعيين في مناصب المسؤولية بالجماعات والمقاطعات التابعة لها.

ووجه والي جهة فاس مكناس، سعيد زنيبر، مراسلة إلى الأزمي، بخصوص دعوة سلطة الداخلية لحضور اجتماعات لجان دراسة ملفات المرشحين لشغل مناصب رؤساء المصالح بالمقاطعات التابعة لجماعة فاس، وطلب الوالي من الأزمي تأجيل عقد هذه الاجتماعات إلى حين البث في ملفات المرشحين لمناصب رؤساء المصالح بجماعة فاس من طرف الوزارة الوصية.

وكشفت المراسلة أن وزارة الداخلية سجلت ملاحظة حول مباريات التعيين في مناصب المسؤولية بجماعة فاس، مضمنة برسالة السيد وزير الداخلية عدد 2830 D بتاریخ 23 أبريل 2021، الموجهة إلى الأزمي تحت عدد 4359 بتاريخ 28 أبريل 2021، والمتعلقة بتكوين أعضاء لجنة انتقاء المرشحين لشغل المناصب المذكورة.


ويسابق الأزمي الزمن لتنصيب أتباع حزبه بمواقع المسؤولية بمختلف أقسام ومصالح الجماعة، وذلك قبل نهاية ولايته على رأس عمودية العاصمة العلمية.

وأفادت المصادر، أن الأزمي أعلن عن فتح باب الترشيح لشغل مناصب رؤساء الأقسام والمصالح، وبعد الإعلان عن لائحة المترشحين المقبولين لاجتياز مقابلة الانتقاء، تبين أن اللجنة التي عينها الأزمي على المقاس، أقصت أُطر عليا وكفاءات راكمت خبرة كبيرة في العمل بالجماعة لمدة سنوات، في حين تم قبول ملفات ترشيح لأشخاص معروفين بعلاقاتهم مع العمدة ورؤساء المقاطعات بحكم انتمائهم إلى حزب العدالة والتنمية.

error: تحذير