طباعة المقال

ولاية جديدة لنبيل بنعبد الله على رأس حزب الكتاب

أخبار مكناس24 / هيئة التحرير

ضمن نبيل بنعبد الله الاستمرار أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية، بعدما تمت إعادة انتخابه مساء السبت 12 نونبر 2022.

وصوت لصالح بنعبد الله، الذي كان مرشحا وحيدا، 415 صوتا من أصل 432 صوتا مقابل إلغاء 17 صوتا.

وتوصلت رئاسة لجنة الترشيحات بعد ظهيرة اليوم بترشح وحيد، يتعلق به.

ودفع 1125 عضوا في الحزب نحو إعادة انتخاب بنعبد الله، بطلبات التجديد له لولاية رابعة، تم التوقيع عليها، وفق ما أعلنت عنه لجنة الترشيحات، السبت 12 نونبر 2022، في ثاني أيام المؤتمر الحادي عشر للحزب المنعقد في بوزنيقة.

وجرى انتخاب كل من عبد الرحيم بناصر ونادية التهامي وعبد الأحد الفاسي الفهري وثريا الصقلي، للسهر على عملية الانتخاب.

وبحسب المقرر التنظيمي، الذي تم الإعلان عنه، في جلسة السبت، يمكن لـ10 في المائة من مجموع مندوبات ومندوبي المؤتمر الترشح للأمانة العامة، بحيث يتوجب أن ينتموا إلى نصف الجهات الإدارية على الأقل، وذلك بواسطة لائحة تضم أسماءهم وبطائقهم التعريفية وتوقيعاتهم.

وبخصوص شروط الترشح للأمانة العامة، تم تحديد شروط الأقدمية عشر سنوات في الأقل من الانخراط، وقضاء فترتين على الأقل في عضوية المكتب السياسي.

وافتتح الحزب مؤتمره يوم الجمعة، 11 نونبر 2022، بحضور شخصيات سياسية وحزبية، حيث حضرها رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، والأمناء العامون لأحزاب الاستقلال والعدالة والتنمية والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إلى جانب ممثلي أحزاب عربية وأجنبية.

وقال الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، محمد نبيل بنعبد الله، في تصريح لـSNRTnews، إن المؤتمر الحادي عشر للحزب يحمل مشاريع وثائق تجسد المضمون السياسي الذي يتقدم به الحزب للرأي العام، مشيرا إلى أن الفترة بين آخر مؤتمر والمؤتمر الحالي ظل فيها الحزب “وفيا لهويته وخطه السياسي الواضح، وجدد أساليب تكيفه مع المتغيرات”.

وكان الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية أكد خلال حلوله ضيفا على برنامج “نقطة إلى السطر” الذي تبثه قناة الأولى، يوم الثلاثاء 15 مارس الماضي، أنه لم يعد يرغب في البقاء على رأس الحزب، مبرزا “أنه لا يمكن حصر التقدم والاشتراكية في شخص معين كيفما كان، بل الأهم هو البحث عن كيفية استمرار الحزب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *